مركز قطر للمال يسلط الضوء على الفرص الاستثمارية الواسعة في قطر للشركات الآسيوية

٥ نوفمبر ٢٠١٩

الدوحة، قطر

اختتم مركز قطر للمال، أحد المراكز المالية والتجارية الرائدة والأسرع نموًا في العالم، بنجاح، جولته الترويجية في منطقة آسيا، التي شملت زيارات إلى تايبيه في تايوان والعاصمة اليابانية طوكيو، والتي شهدت توقيع عدد من الاتفاقيات وتنظيم نقاشات وفعاليات للتواصل مع مسؤولين من أبرز المؤسسات التايوانية واليابانية.



وعقد مركز قطر للمال العديد من اجتماعات الأعمال مع الشركات المختلفة في تايوان، ولقاءات وندوة تحت عنوان "فرص الاستثمار في قطر عن طريق مركز قطر للمال"، حيث قدّم مسؤولو المركز نظرة عن كثب على الفرص الاستثمارية المتاحة للشركات والتي تفوق قيمتها مليارات الدولارات، فضلاً عن المزايا الفريدة لإنشاء شركة تعمل تحت مظلة مركز قطر للمال.



وقد تخللت الجولة توقيع مذكرة تفاهم ما بين مركز قطر للمال ومجلس تنمية التجارة الخارجية في تايوان "TAITRA"، من أجل الترويج للتعاون المستقبلي وتعزيز العلاقات في مجال الأعمال ما بين قطر وتايوان.
وحضر الجولة الترويجية عدد من كبار مسؤولي مركز قطر للمال، ومكتب التجارة الخارجية بوزارة الشؤون الاقتصادية، ومجلس تنميةولجنة المراقبة المالية التابعة لمجلس الوزراء، ومعهد صناعة المعلومات، ومنصة الشركات
التجارة الخارجية في تايوان "TAITRA"، ولجنة المراقبة المالية التابعة لمجلس الوزراء، ومعهد صناعة المعلومات، ومنصة الشركات الناشئة (إدارة الشركات الصغيرة والمتوسطة بوزارة الشؤون الاقتصادية).



كما شملت الحملة الترويجية في طوكيو باليابان اجتماعات رفيعة المستوى، ولقاءات ثنائية، وجلسات نقاشية، وفعاليات تواصل وتعارف مع كبرى الشركات اليابانية. وشارك في الجولة التعريفية ممثلون من مركز قطر للمال، وسفارة قطر في اليابان، بينما ضم الجانب الياباني مؤسسة اليابان للتجارة الخارجية، مركز التعاون الياباني للشرق الأوسط، وشركة ميتسوبيتشي هياتشي لنظم الطاقة، وشركة سوميتومي ميتسو المصرفية، ومجموعة ميتسوبيتشي المالية وبنك MUFG.



وألقى كل من عبدالله بن جاسم الزياره، نائب رئيس البعثة في سفارة قطر لدى اليابان، وماسارو نيشيورا، مدير قسم الشرق الأوسط وإفريقيا، جيترو، كلمة ترحيبية خلال الحدث. وضمن فعاليات الجولة التعريفية، عقد مركز قطر للمال ندوة بعنوان" استثمر في قطر".



وتأتي الجولات التعريفية ضمن جهود مركز قطر للمال لتأكيد العلاقات الوثيقة التي تربط بين قطر وهذين البلدين في مجالات التجارة والاقتصاد والأعمال، وحرص المركز على دعم الشركات اليابانية والتايوانية التي تتطلع لتوسيع نطاق أعمالها في قطر ومنطقة الشرق الأوسط.



وفي هذا الصدد، قالت الشيخة العنود بنت حمد آل ثاني، المدير التنفيذي لتنمية الأعمال في مركز قطر للمال: "يُعد الاقتصاد القطري واحداً من أسرع الاقتصادات نمواً حول العالم.  فبالإضافة الي الفرص الاستثمارية في السوق القطري، يقدّم مركز قطر للمال هيكلية أعمال تنافسية تسهّل إمكانية دخول السوق للشركات الراغبة بتوسيع أعمالها في المنطقة. ونحن نفخر بأن مركز قطر للمال يحتضن اليوم أكثر من 760 شركة من جميع أنحاء العالم، منها 70 شركة من آسيا. وتعتبر آسيا سوقًا مهمًا لدولة قطر ونحن حريصون على دعم الشراكات الجديدة مع مؤسسات من تايوان واليابان التي ستنتج من هذه الجولات الترويجية".



وقالت السيدة فينيسا شانغ، نائب المدير التنفيذي لمجلس تنمية التجارة الخارجية في تايوان: "تزخر دولة قطر بفرص التجارة والأعمال، ونتوقع أن تؤدي مذكرة التفاهم التي وقعناها مع مركز قطر للمال إلى تيسير التعاون الثنائي بين قطر وتايوان في مجالي التجارة والصناعة".



أما ماسارو نيشيورا، مدير قسم الشرق الأوسط وأفريقيا في المؤسسة اليابان للتجارة الخارجية، فقد أشاد بمناخ التجارة والأعمال في قطر بقوله: "تسير قطر بخطى متسارعة في تشجيع قطاع الأعمال الرياضية بطرق مختلفة. ستستضيف اليابان دورة الألعاب الأولمبية والبارالمبية في 2020، ومثل هذه الفعاليات الرياضية الضخمة تعمل على تسريع معدلات النمو في مجال الأعمال الرياضية، وقد قدمت الاجتماعات التي أقيمت في اليابان مناسبة ممتازة لترويج خدمات مركز قطر للمال وفرص الاستثمار في قطر لرجال الأعمال اليابانيين. ونأمل أن يؤدي ذلك إلى تعزيز التعاون بين قطر واليابان".

خطأ!

يجب عليك ملء هذه الحقول لتقديم هذا النموذج

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقعك على الويب.
باستخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.

سياسة الخصوصية
قبول جميع ملفات تعريف الارتباط