مركز قطر للمال يسلط الضوء على الفرص المتاحة في قطر أمام قادة الصناعة الإسبانية

٢٦ نوفمبر ٢٠١٩

الدوحة، قطر

اختتم مركز قطر للمال، أحد المراكز المالية والتجارية الرائدة والأسرع نموًا في العالم، أنشطة الطاولة المستديرة حول الاستثمار التي نظمها في العاصمة الإسبانية مدريد، يوم 14 نوفمبر الجاري.



الفعالية التي استفادت من النجاح الذي حققته الحملة الترويجية لمركز قطر للمال في إسبانيا عام 2018، هدفت إلى تسهيل التعاون الاستراتيجي بين مختلف الأنشطة التجارية، إلى جانب تبادل المعارف بهدف تطوير علاقات أوثق مع مجتمع الأعمال الإسباني، وتسهيل الوصول إلى الفرص الاستثمارية المجزية في قطر من خلال منصة مركز قطر للمال. ومن الشركات الاسبانية التي تزاول أنشطتها تحت مظلة مركز قطر للمال حالياً نذكر: PanData Tech LLC، وAcciona Producciones y Diseño، وRexton Holdings LLC وElements Global Services LLC.



شارك في الفعالية وفد رفيع المستوى من مركز قطر للمال، حيث اجتمع بكبار الشخصيات في مجال الأعمال وقطاع الصناعة في إسبانيا، من بينهم ممثلي غرفة تجارة مدريد وغرفة التجارة الإسبانية.



كما استضاف مركز قطر للمال حفل العشاء الخاص بفعالية 'The Capital' العالمية المرموقة، وذلك يوم الخميس 14 نوفمبر في كازا دي أمريكا/ بالاسيو دي ليناريس. حضر الحفل أكثر من 40 ضيفا من الشخصيات البارزة، من بينهم مسؤولين حكوميين، ومفكرين ماليين، وقادة الشركات العائلية، ومنظمي الأعمال التقنية، والمؤسسات الخيرية، ومستثمرين المؤثرين ومدراء تنفيذيين في المنطقة.

 

وعلّقت الشيخة العنود بنت حمد آل ثاني، المدير التنفيذي لتنمية الأعمال في مركز قطر للمال، بالقول:

 
تعتبر إسبانيا سوقاً رئيسياً بالنسبة لمركز قطر للمال، لذلك فإن فعالية الطاولة المستديرة حول الاستثمار التي نظمناها في مدريد تعتبر فرصة ممتازة للشركات الإسبانية لمناقشة سبُل ممارسة الأعمال في قطر مع فريقنا الاستثماري. إذ تتركز مهمتنا حول تعزيز شراكاتنا الاقتصادية الدولية من خلال توفير إطار فعال للمؤسسات. علماً أن موقعنا الإقليمي يتيح لنا أن نمثل نقطة الانطلاق للمستثمرين الذين يرغبون في الاستفادة من الأسواق الإقليمية، مع تأكيدنا على توفير المنصة الأنسب للشركات الراغبة بالتوسع داخل قطر وخارجها
وأضافت الشيخة العنود: " كان لنا شرف الحضور والمشاركة في القمة السنوية العالمية لهذا العام، واستضافة كبار رجال الأعمال خلال حفل عشاء أُقيم ضمن فعالية 'The Capital' وتُتيح هذه القمة إطاراً مهمًا لمناقشة أهم الاتجاهات والقضايا والفرص في مجال الثروات الخاصة. ونحن سعداء بالفرصة التي أُتيحت للمركز قطر للمال للمشاركة في هذه النقاشات والتعرف على الحلول المقدمة في هذا المجال".



كما علّق السيد غانم المعاضيد، القائم بالأعمال بالإنابة لدى سفارة قطر في مدريد، قائلا: "سُعدنا كثيرا بالمشاركة في هذه الفعالية القيمة التي ينظمها المركز بهدف التعريف بالمزايا المتعددة للاستثمار في قطر من خلال منصة الأعمال لمركز قطر للمال. هذا مع العلم أن أعداداً متزايدة من الشركات الإسبانية قد بادرت بالاستفادة فعليا من المزايا التي يتيحها مركز قطر للمال وكذلك فرصة لتوسيع أعمالهم إلى الشرق الأوسط والعالم".



من جهتها، قالت السيدة إلسا سلفادورز يانسن، نائب مدير الغرفة الرسمية للتجارة والصناعة في مدريد: "نعتقد أن قطر دولة مزدهرة ومثال للتوسع الدولي. لذلك، كانت الطاولة المستديرة حول الاستثمار التي نظمها مركز قطر للمال فرصة لتسليط الضوء على أهمية قطر بالنسبة للسوق الإسبانية".



وتندرج هذه الفعالية ضمن الجهود التي يبذلها مركز قطر للمال لتسليط الضوء على عمق العلاقات التجارية والاقتصادية الثنائية القائمة بين قطر وإسبانيا. ففي ديسمبر 2018، تم التوقيع على اتفاقية منع الازدواج الضريبي بين البلدين بهدف تعزيز التبادل التجاري الذي ارتفع بشكل ملحوظ. كما حققت التجارة الثنائية بين البلدين نمواً بنسبة 5% لتصل إلى 1.2 مليار يورو اعتباراً من أكتوبر 2019. علماً أن الدولتين تجمعهما علاقات اقتصادية عميقة، بحيث تعتبر قطر واحدة من الوجهات الرائدة لاستيراد الغاز بالنسبة الشركات الإسبانية.

خطأ!

يجب عليك ملء هذه الحقول لتقديم هذا النموذج

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقعك على الويب.
باستخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.

سياسة الخصوصية
قبول جميع ملفات تعريف الارتباط